منوعات

“هذا الفيلم كان السبب في طلاقي”



إعلان: شاهد أجمل الأفلام والمسلسلات 2021

كشفت الفنانة سهير رمزي عن أن فيلم “المذنبون” التي كانت قد شاركت في بطولته كان سببا في طلاقها من زوجها، بسبب رفضه مشاركتها به إلا أنها أصرت على تقديمه .

قالت سهير رمزي خلال استضافتها في برنامج “حبر سري” مع الإعلامية أسما إبراهيم إن فيلم “المذنبون” كان قصة الكاتب الكبير نجيب محفوظ وإخراج سعيد مرزوق وشارك به عدد من الأبطال والأسماء الكبيرة في عالم الفن .

تابعت: “الموضوع كان حلو جدا وبيناقش قضايا مهمة في البلد وقتها حاصلة كتير.. شخصيتي اللي أنا عملتها تقريبا اتعمل بعد كده على مسلسل أهل كايرو شبيه ليه، ومكنش بالفجاجة اللي الناس بتصورها وإن الرقابة تحذف وتشيل وكسر الدنيا الفيلم ده” .

وأضافت سهير رمزي حول طلاقها بسبب هذا الفيلم: “أنا عنيدة بطبعي وجوزي رفض تمثيلي للفيلم واشترط عليا لو وافقت هنطلق وننفصل وبالفعل اتطلقنا، ورجعنا بعد كده” .

واصلت: “قصة تجيلك في بداياتك هتقولي لأ، مش محتاجة حد يقنعني .. جريت وعملته وكنت بعمله وأنا فرحانة ومقتنعة بيه جدا.. ده فيلم من علامات السينما ومقدرش أقول عليه حاجة، يمكن أنا كنت جريئة في بعض المشاهد فيه” .

يذكر أن فيلم “المذنبون” تم إنتاجه في عام 1975، وشارك في بطولته كلا من الفنانين: سهير رمزي وحسين فهمي وصلاح ذو الفقار وعادل أدهم وزبيدة ثروت وغيرهم .. ويحتل الفيلم المرتبة ال 64 في قائمة أفضل 100 فيلم في تاريخ السينما المصرية .

والجدير بالذكر أن خبر سهير رمزي: “هذا الفيلم كان السبب في طلاقي” تم اقتباسه والتعديل عليه من قبل فريق التحرير في ” إشراق 24″ وأن الخبر منشور سابقًا على مختارات ساخنة والمصدر الأصلي هو المعني بصحة الخبر من عدمه وللمزيد من أخبارنا على مدار الساعة تابعونا على حساباتنا الاجتماعية في مواقع التواصل.







ينبوع المعرفة
| صحيفة حالة
| الكوره اونلاين
|
موقع المسك
| اعلن هنا
|في بي دبليو الرياضة







 

نشكر لكم اهتمامكم وقراءتكم لخبر سهير رمزي: “هذا الفيلم كان السبب في طلاقي” تابعوا اشراق العالم 24 على قوقل نيوز للمزيد من الأخبار




الجدير بالذكر ان خبر ““هذا الفيلم كان السبب في طلاقي”” تم اقتباسه والتعديل عليه من قبل فريق ينبوع المعرفة والمصدر الأساسي هو المعني وتم حفظ كافة حقوقه

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى