منوعات

معرض أثرى بمتحف شنغهاى بالصين لـ787 قطعة من مختلف العصور القديمة

“ينبوع المعرفة” اقتباسات الاقتصاد:



  • وزير السياحة والآثار: استضافة الصين للمعرض يعكس العلاقات الوطيدة بين البلدين 



  • الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار: المعرض يضم 787 قطعة أثرية من مختلف العصور المصرية القديمة 


 


شهد اليوم، أحمد عيسى وزير السياحة والآثار توقيع بروتوكول تعاون بين المجلس الأعلى للآثار ومتحف شنغهاى بالصين، لإقامة معرض أثرى مؤقت بالمتحف خلال الفترة من 19 يوليو 2024 وحتى 17 أغسطس 2025.


 


وقع على البروتوكول الدكتور مصطفى وزيرى الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، والدكتور Chu X iaobo مدير متحف شنغهاي.


 


وخلال مراسم التوقيع، وجه أحمد عيسى تهنئته للجانب الصينى على هذا التوقيع، معربا عن سعادته بإستضافة الصين لهذا المعرض، خاصة فى ضوء العلاقات الوطيدة والممتدة بين الجانبين المصرى والصينى والترابط الحضارى بين البلدين حيث أن مصر والصين من أقدم الحضارات فى العالم.


 


وأعرب عن تطلعه أن تشهد كبرى الشركات السياحية بالصين افتتاح المعرض والترويج للمنتج السياحى المصرى فى الصين.


 


ومن جانبه قال د. مصطفى وزيرى أن المعرض والذى يأتى بعنوان “قمة الهرم: حضارة مصر القديمة”، يضم 787 قطعة أثرية تعود لعصور مختلفة من الحضارة المصرية القديمة تم اختيارها من عدد من المتاحف المصرية منها قصر المنيل، والاسماعيلية، والسويس، والأقصر، بالإضافة إلى عدد من القطع الأثرية من مخازن آثار سقارة من نتاج أعمال حفائر البعثة الأثرية المصرية بالمجلس الأعلى للآثار والعاملة بمنطقة البوباسطيون.


 


فيما أضاف مؤمن عثمان رئيس قطاع المتاحف بالمجلس الأعلى للآثار أنه من بين القطع التى يضمها المعرض تمثال من الكوارتزيت للملك توت عنخ أمون وآخر للملك أمنمحات الثالث، وتمثال لثالوث الملك رمسيس الثانى يتوسط المعبودة ايزيس والمعبودة حتحور، تمثال راكع للملكة حتشبسوت، مجموعة من التوابيت والأوانى الكانوبية والأثاث الجنائزى من الأسرة 21، أسورة من الذهب للملكة اياح حتب، وتاج من الذهب للملكة تاوسرت، فضلا عن القطع الأثرية من منطقة آثار سقارة ومنها 10 توابيت خشبية ملونة، عدد من مومياوات الحيوانات التى اكتشفت بخبيئة المومياوات بنفس المنطقة، بالإضافة إلى مجموعة من تماثيل الأوشابتى وبعض الأثاث الجنائزى الذى يعود إلى العصر المتأخر.


 


وحرص الدكتور Chu X iaobo مدير متحف شنغهاى على توجيه الشكر لوزارة السياحة والآثار ممثلة فى المجلس الأعلى للآثار على هذا التعاون، معربا عن ثقته فى تحقيق المعرض نجاحا كبيرا ومساهمته فى زيادة الحركة السياحية الوافدة لمصر من الصين، موجها الدعوة للوزير لزيارة الصين وافتتاح المعرض.


 


حضر مراسم التوقيع كل من مؤمن عثمان رئيس قطاع المتاحف بالمجلس الأعلى للآثار ومحمد الصعيدى مدير المكتب العلمى للأمين العام وخليفة محمد معاون الأمين العام للمعارض الخارجية، وأكمل عمران مقرر لجنة المعارض الخارجية بقطاع المتاحف بالمجلس الأعلى للآثار، وعدد من ممثلى متحف شنغهاى والسفارة الصينية بالقاهرة.


 

الجدير بالذكر ان المنشور تم اقتباسه والتعديل عليه من قبل فريق “ينبوع المعرفة”

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى