منوعات

لو بتعانى من القلق.. 6 نصائح لتحسين مزاجك منها التنفس بعمق



إذا كنت تتعامل مع القلق بشكل منتظم، فلا يجب أن يكون الدواء هو العلاج الوحيد لك، ولتهدئة عقلك وتقليل التوتر ، حاول إدخال نصائح الرعاية الذاتية هذه في روتينك اليومي، وفقا لما نشره موقع webmd

نصائح للتعايش مع القلق

1 – حرك جسمك

التمرين جزء مهم من الصحة البدنية والعقلية. يمكن أن يخفف من مشاعر القلق لديك ويعزز إحساسك بالرفاهية. قم بالتصوير لمدة ثلاث إلى خمس جلسات تمرين لمدة 30 دقيقة في الأسبوع، تأكد من اختيار التمارين التي تستمتع بها حتى تتطلع إليها.

2 – انتبه للنوم
 

 كل من الجودة والكمية مهمان للنوم الجيد، يوصي الأطباء بالنوم لمدة 8 ساعات في المتوسط ​​كل ليلة. إذا كان القلق يجعل من الصعب عليك النوم ، فقم بإنشاء روتين لمساعدتك على النوم الصحى.
 

3 – حافظ على درجة حرارة غرفتك

خفف من تناول الكافيين، يمكن أن يؤدي كل من الكافيين والكحول، إلى زيادة القلق، وتذكر أن القهوة والصودا ليسا الشيء الوحيد الذي يحتوي على الكافيين . يمكن أن تظهر أيضًا في:

  • حبوب تخفيف الوزن
  • بعض أدوية الصداع
  • شوكولاتة
  • شاي

4 – حدد وقت القلق الخاص بك

قد يبدو الأمر عكسيًا للتخطيط للقلق ، لكن الأطباء في الواقع يوصون بأن تختار وقتًا للتفكير في مخاوفك عن قصد، خصص 30 دقيقة لتحديد ما يزعجك وما يمكنك فعله حيال ذلك. احصل على “جلسة القلق” في نفس الوقت كل يوم، لا أسهب في الحديث عن “ماذا لو”، ركز على ما يجعلك قلقًا بالفعل.

5 – تنفس بعمق
 

يرسل رسالة إلى عقلك بأنك بخير. يساعد ذلك عقلك وجسمك على الاسترخاء. لتحقيق أقصى استفادة منه ، استلق على سطح مستو وضع يدًا على بطنك والأخرى على صدرك. خذ نفسًا بطيئًا. تأكد من أنه يملأ بطنك بما يكفي لتشعر به يرتفع قليلاً. امسكها لمدة ثانية ، ثم اتركها ببطء.

6 – ترويض العضلات المتوترة

قم بإرخاء عضلاتك  مع هذا التمرين البسيط، اختر مجموعة عضلية، وشدها لبضع ثوان، ثم اتركها، ركز على قسم واحد في كل مرة واعمل على جسمك بالكامل، وهذا ما يسمى أحيانًا بالاسترخاء التدريجي للعضلات.

 

نشكر لكم اهتمامكم وقراءتكم لخبر لو بتعانى من القلق.. 6 نصائح لتحسين مزاجك منها التنفس بعمق تابعوا اشراق العالم 24 على قوقل نيوز للمزيد من الأخبار


الجدير بالذكر ان خبر “لو بتعانى من القلق.. 6 نصائح لتحسين مزاجك منها التنفس بعمق” تم اقتباسه والتعديل عليه من قبل فريق ينبوع المعرفة والمصدر الأساسي هو المعني وتم حفظ كافة حقوقه

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى