أخبار عاجلة

تركيا ستواصل جهودها بموجب اتفاق الحبوب رغم تردد روسيا

متابعات ينبوع العرفة:

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الاثنين، إن تركيا ستواصل بذل جهودها من أجل اتفاق تصدير الحبوب عبر البحر الأسود على الرغم من التردد الروسي، وذلك بعد أن علقت موسكو مشاركتها في المبادرة مطلع الأسبوع.

وأضاف أردوغان في كلمة ألقاها: “حتى لو تصرفت روسيا بتردد لأنها لم تحصل على نفس الفوائد، فإننا سنواصل بشكل حاسم جهودنا لخدمة الإنسانية”.

وقال الرئيس التركي، أحد رعاة الاتفاق الذي وقع في 19 يوليو في اسطنبول: “مع أن روسيا تبدي ترددها لأنها لا تحصل على التسهيلات نفسها (مثل أوكرانيا)، نحن عازمون على مواصلة الجهود خدمة للبشرية”.

بشكل منفصل، قال متحدث باسم الأمم المتحدة إن أولى عمليات التفتيش المزمعة اليوم الاثنين وتشمل 40 سفينة قد اكتملت في مياه إسطنبول بواسطة فريق من الأمم المتحدة وتركيا فقط، بدلا من الفرق السابقة التي كانت تضم أيضا الروس والأوكرانيين قبل تعليق موسكو دورها في الاتفاق.

هذا وقال أوليكسندر كوبراكوف وزير البنية التحتية الأوكراني إن 12 سفينة تحركت من موانئ أوكرانية، اليوم الاثنين، بموجب مبادرة الحبوب من البحر الأسود، بعد أن قال متحدث من الأمم المتحدة باسم المبادرة لـ”رويترز” إن فرقا من تركيا والأمم المتحدة استأنفت تفتيش السفن بموجب الاتفاق.

وعلقت روسيا مشاركتها في اتفاق تصدير الحبوب الأوكرانية من موانئ البحر الأسود يوم السبت “لأجل غير مسمى” بسبب ما وصفته بأنه عدم قدرتها على “ضمان سلامة السفن المدنية” التي تبحر بموجب الاتفاق بعد تعرض أسطولها في البحر الأسود لهجوم.

وكتب كوبراكوف على “تويتر”: “اليوم غادرت 12 سفينة الموانئ الأوكرانية. قدمت وفود الأمم المتحدة وتركيا عشر فرق تفتيش لفحص 40 سفينة بهدف الوفاء بالالتزامات بموجب مبادرة حبوب البحر الأسود. قبل الوفد الأوكراني خطة التفتيش تلك. تم إبلاغ الوفد الروسي”.

وقالت الأمم المتحدة إنها اتفقت مع أوكرانيا وتركيا على خطة لتحرك 16 سفينة اليوم الاثنين، 12 منها ستخرج من موانئ أوكرانية وأربع سفن ستدخل إليها، وتعتزم كذلك تفتيش 40 سفينة خلال اليوم ستتحرك للخروج وهي راسية الآن قرب إسطنبول.


الجدير بالذكر ان خبر “تركيا ستواصل جهودها بموجب اتفاق الحبوب رغم تردد روسيا” تم اقتباسه والتعديل عليه من قبل فريق يبوع المعرفة والمصدر الأساسي هو المعني بصحة الخبر من عدمه.
وموقع ينبوع المعرفة يرحب بكم عبر مواقع التواصل الاجتماعي لمتابعة كافة الأحداث والأخبار اول بأول.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى