أخبار عاجلة

تحذير من ضربات جوية بكييف وعدد من المناطق وسط أوكرانيا

متابعات ينبوع العرفة:

تتواصل العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا، الاثنين، في يوم جديد، حيث تقوم وحدات من الجيش الروسي بمحاولة بسط السيطرة الكاملة على المناطق الأوكرانية وضرب مواقع تمركز قوات كييف، فيما تواصل الأخيرة المقاومة ومحاولة استعادة أراضيها بدعم مادي وعسكري من القوى الغربية.

وفي آخر التطورات، أفاد مراسل “العربية” و”الحدث” بإطلاق تحذيرات من ضربات جوية في كييف ومناطق أخرى بوسط البلاد.

وأعلن الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، مساء الأحد، أن قوات بلاده صدت “هجوما عنيفا” شنته القوات الروسية في منطقة دونيتسك بشرق البلاد.

وأوضح أن وحدة عسكرية من مدينة تشوب في غرب أوكرانيا نفذت العملية، دون أن يحدد موقع الاشتباك.

وقال زيلينسكي في خطابه المسائي: “لقد أوقفوا اليوم العمليات الهجومية الشرسة التي شنها العدو. وتم صد الهجوم الروسي”.

وأضاف الرئيس الأوكراني أن “صندوق التبادل” أعيد ملؤه، ما يعني أسر جنود روس. ودارت أعنف المعارك في دونيتسك حول بلدتي باخموت وأفدييفكا.

وكانت وزارة الدفاع الروسية قالت إن أوكرانيا هاجمت أسطول البحر الأسود بالقرب من سيفاستوبول بستة عشرة طائرة مسيرة وإن “متخصصين” في البحرية البريطانية ساعدوا في تنسيق ما وصفته بـ”هجوم إرهابي”. ونفت بريطانيا هذا الادعاء. وقالت روسيا إنها صدت الهجوم لكن السفن المستهدفة كانت تشارك في تأمين ممر الحبوب من موانئ أوكرانيا على البحر الأسود.

ولم تؤكد أوكرانيا ولم تنف مسؤوليتها عن الهجوم. وأشار الجيش الأوكراني إلى أن الروس أنفسهم ربما كانوا مسؤولين عن الانفجارات.

وقال وزير الخارجية الأوكراني دميترو كوليبا إن موسكو استغلت تفجيرات وقعت على بعد 220 كيلومترا من ممر الحبوب “كذريعة زائفة” لتحرك كانت تنوي القيام به منذ فترة طويلة.

واتهم مدير مكتب الرئيس فولوديمير زيلينسكي روسيا يوم السبت بتلفيق هجمات على منشآتها.

وكثيرا ما تتهم أوكرانيا روسيا باستخدام أسطول البحر الأسود لإطلاق صواريخ كروز على أهداف مدنية أوكرانية، وهي تهمة يؤيدها بعض المحللين العسكريين الذين يقولون إن ذلك يجعل من الأسطول هدفا عسكريا مشروعا.

وقال نائب سفير روسيا بالأمم المتحدة ديمتري بوليانسكي على “تويتر” إن روسيا طلبت من مجلس الأمن الدولي الاجتماع يوم الاثنين لمناقشة هجوم سيفاستوبول.


الجدير بالذكر ان خبر “تحذير من ضربات جوية بكييف وعدد من المناطق وسط أوكرانيا” تم اقتباسه والتعديل عليه من قبل فريق يبوع المعرفة والمصدر الأساسي هو المعني بصحة الخبر من عدمه.
وموقع ينبوع المعرفة يرحب بكم عبر مواقع التواصل الاجتماعي لمتابعة كافة الأحداث والأخبار اول بأول.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى