سياسة

برلمانية: الحوار الوطنى يستهدف المشاركة الوطنية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة




أكدت النائبة رحاب موسي، عضو مجلس النواب، أن الاستعدادات التى تجرى على قدم وساق، لبدء الحوار الوطني، تأتي في إطار دعوة كافة تيارات وفئات المجتمع لإدارة حوار وطني حول أولويات العمل الوطني خلال المرحلة الراهنة، مشددة أنها جاءت في إطار المشاركة الوطنية تحت مظلة الجمهورية الجديدة بما يضمن تحقيق أهداف التنمية المستدامة ورؤية مصر 2030، وكذا للدور الكبير التى تقوم به لجنة العفو الرئاسى، والتى تساهم بشكل فعال فى التحضير لبدء الحوار الوطنى.


 


ولفتت إلى أن الدعوة للحوار، استهدفت توسيع قاعدة المشاركة في الحوار من خلال دعوة جميع ممثلي المجتمع المصري بكافة فئاته ومؤسساته بأكبر عدد ممكن لضمان تمثيل جميع الفئات في الحوار المجتمعي، والحرص على الوصول إلى جميع مناطق الجمهورية، بالتنسيق مع كافة التيارات السياسية الحزبية والشبابية لإدارة حوار وطني فعال، مشيرة إلى أن مبادرة الرئيس السيسى للحوار الوطنى هى الحدث السياسى الأهم الذى سيحدد ملامح الفترة المقبلة، ويفتح آفاقا جديدة لتعزيز التجربة السياسية ضمن عملية شاملة للاصلاح تحقق الاستقرار على المدى الأطول.


 


واعتبرت أن جلسات الحوار تضمن إشراك فئات المجتمع كافة فى جهود البناء والتنمية، لاسيما بعدما اجتازت مصر المرحلة الاستثنائية الصعبة التى فرضتها الظروف، وتطلبت إعادة هيكلة مؤسسات الدولة وتطوير بنيتها التحتية، فضلا عن مواجهة التنظيمات الإرهابية بمقتضياتها الأمنية، حماية لكيان الدولة ذاتها، ناهيك عن الأزمات العالمية جراء تداعيات جائحة كورونا ثم الحرب الروسية الأوكرانية، والتى ألقت بظلالها على الداخل فى معظم دول العالم، ومن هنا الأهمية المضاعفة التى يكتسبها مبدأ الحوار وتوقيته.


 


 


 


 


الجدير بالذكر أن خبر “برلمانية: الحوار الوطنى يستهدف المشاركة الوطنية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة” تم اقتباسه والتعديل عليه من قبل فريق ينبوع المعرفة والمصدر الأساسي هو المعني بصحة المنشور من عدمه

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى